Header Ads

تشعر الأمم المتحدة بالقلق إزاء القيود الأمريكية المفروضة على حركة وزير الخارجية الإيراني في نيويورك MbS

الامم المتحدة (رويترز) – قال فرحان حق المتحدث باسم الامم المتحدة يوم الاثنين ان الامم المتحدة أعربت عن قلقها للولايات المتحدة بشأن القيود المشددة المفروضة على حركة وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف خلال زيارته لنيويورك هذا الاسبوع.

وصل ظريف إلى نيويورك يوم الأحد بعد موافقة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبو على الزيارة وسط توترات شديدة بين البلدين.

لكن مسؤولاً في وزارة الخارجية الأمريكية قال إنه سيسمح لظريف بالسفر فقط بين الأمم المتحدة ، والمهمة الإيرانية إلى المنظمة ، ومقر السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة ، ومطار جون إف كينيدي في نيويورك ، بحسب " رويترز ".

هددت واشنطن أواخر الشهر الماضي بوضع ظريف على القائمة السوداء ، وهي خطوة قد تعيق أي جهود أمريكية لحل الخلافات مع طهران من خلال الوسائل الدبلوماسية.

وقال حق للصحفيين "الأمين العام للمنظمة على اتصال وثيق بالولايات المتحدة وبعثات إيران الدائمة لدى الأمم المتحدة ونقل مخاوفها إلى البلد المضيف."

وقال المبعوث الأمريكي الخاص لإيران براين هوك إن المسؤولين الأمريكيين لن يلتقوا به.

ازداد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران منذ أن قرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الماضي الانسحاب من الاتفاق النووي الذي بموجبه وافقت إيران على تقليص برنامجها النووي في مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية التي تشل اقتصادها.

English

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.